المنصه الاولي للاستشارات القانونيه في مصر في كافة التخصصات القانونيه

خاص للسيدات | ما بين الطلاق للضرر والخلع

خاص للسيدات | ما بين الطلاق للضرر والخلع

0 347

Table of Contents

خاص للسيدات | ما بين الطلاق للضرر والخلع

تعرف على الحقوق القانونية لـ«الرجل والمرأة»

مؤسسة حورس للمحاماه 01111295644

كثرت أنواع دعاوى الطلاق التي حددها القانون المصري ومنح الزوجة حق إقامتها أمام مكاتب تسوية المنازعات الخاصة بقضايا الأسرة، لكن جميعها ارتبط بضرر ما واقع على الزوج والزوجة فهناك بنود قانونية للحفاظ على حق كل مهنما فى الانفصال مع تمسك طرف ضد آخر بالطلاق.

 

وأوضح المستشار عبد المجيد جابر، المحامى بالنقص والمتخصص في قضايا شئون الأسرة، أن الدعوى ترفع من الزوجة ويطلب منها إثبات الضرر بكافة طرق الإثبات سواء بالشهود أو المستندات التى تؤيد دعواها وصدق طلبها حتى يتسنى للمحكمة الاستجابة لها.

 

وأوضح جابر، الفرق بين الطلاق للضرر والخلع في القانون المصري، حيث إن الطلاق للضرر دعوى قضائية تقيمها الزوجة تثبت فيها رغبتها في الانفصال والطلاق من الزوج  لتضررها من سوء معاملة الزوج أو إهماله منزله من الناحية الأسرية أو المعنوية أو المادية أو الجنسية، أو بسبب تعاطيه المخدرات أو ما شابه أو لعدم التكافؤ فيما بينهما من النواحي العلمية الثقافية أو المادية أو الاجتماعية.

خاص للسيدات | ما بين الطلاق للضرر والخلع

 

صورة تعبيريةصورة تعبيرية

 

وأشار إلى أن الزوجة يقع عليها عبء الإثبات ويقع على الزوج عبء النفي بكافة طرق الإثبات الممنوحة للزوجة والفيصل بينهما قرار المحكمة، وعند حصول الطلاق للضرر من المحكمة فالزوجة الحصول علي كافة حقوقها الشرعية من مؤخر صداق ونفقة متعه ونفقة عدة وقائمة منقولاتها الزوجية.

 

وبالنسبة للخلع، أوضح أن للزوجة الحق في رفع دعوي قضائية للإنفصال عن الزوج والطلاق منه فقط كونها تخشي ألا تستطيع أن تقيم حدود الله وليس عليها إثبات وقوع ضرر من الزوج ويبقى لها وعليها عدة أمور وهي: “رد مقدم الصداق، والتنازل عن المؤخر، وليس لها نفقة متعة، وليس لها نفقة عدة، ومن حقها الحصول علي قائمة منقولاتها، وليس للخلع علاقة بحقوق الأطفال، وحكم الخلع نهائي ليس له استئناف”.

 

كيف يتحول الخلع إلى قضية طلاق؟
بعد جلسة الحكمين، وقبل الجلسة الأخيرة، تتنازل المدعية عن طلب الخلع وتطلب تحويل القضية إلى طلاق، عن طريق طلب تأجيل القضية، وتعديل حيثياتها، وفي هذه الحالة تتحول القضية إلى شيخ من الأزهر، أو حكمين، أو جلسة تحقيق لإثبات الضرر عن طريق الشهود.

الفرق بين قضية الخلع والطلاق
تُرفع قضية الخلع عندما لا تكون الحقوق المادية تستحق الانتظار لمدة عام ونصف العام، ثم عام آخر لاسترداد الحقوق المادية، بينما لا يطول الخلع في المحاكم عن 4 شهور، وهي مدة 6 جلسات.

الاستئناف موجود على أحكام الطلاق، أما الخُلع فهو الحكم الوحيد في القانون المصري الذي لا يستأنف عليه، ولا يمكن الرجوع فيه.

في قضية الطلاق يمكن للزوج أن يدفع بقضية طاعة وحرمان الزوجة من نفقة متعة ونفقة شخصية، وهذا غير موجود في الخلع.

تُرد في الخلع قيمة المهر المذكور في عقد الزواج، ولا علاقة للشبكة بذلك، ولا ترد قانونًا ولا تُحسب من المهر.

في قضايا الخُلع، تتنازل المرأة عن كل حقوقها المادية، إلا أن هذا لا علاقة له لا بحقوق الطفل ولا بتبديد المنقولات، فهي حقوق منفصلة للزوجة.​

امتى يكون ليكي حق تطلبي الطلاق او الخلع في القانون

1- الطلاق للضرر:
لازم ان يكون عندك سبب لطلب الطلاق و سبب قوى ولازم يكون ممكن اثباته وكمان تاخد بيه المحكمة
وبعد كده يكون للزوجة كل الحقوق من نفقة و موخر و كل حاجة بس لازم تثبت ان فى مشكلة كبيرة مع الزوج علشان المحكمة توافق على الحكم للزوجة
2- الخلع
بتكون الزوجة بس مش عايزة تكمل عيشة مع الزوج حتى بدون سبب يعني تكون مش قادرة تكمل معاه وبس
وفى الحالة دى لازم تسيب الزوجة كل حاجة للزوج وتقول للقاضى انها متنازلة عن كل حاجة
موخر ونفقة ولازم كمان ترجع المبلغ اتدفعلها امام المأذون ساعة الجواز او المقدم الى مكتوب فى القسيمة.
وهنا بيحكم القاضى بالخلع من تانى او تالت جلسة فى خلال كام شهر.

بعض المعلومات عن قضايا الطلاق والخلع:

١_لا يحق الحاضنة أن تجمع ما بين أجر المسكن والتمكين من مسكن الزوجية.
٢_لا تستحق الحاضنة أجر مسكن بعد بلوغ سن الصغير ١٥سنة كما يسقط الحق فى أجر الرضاعة بعد بلوغ الصغير سنتين.
٣_يحق للزوج بعد بلوغ الصغير سن الحضانة أن يقيم دعوى استرداد مسكن الزوجية.
٤_بعد بلوغ الصغير سن الحضانة يخير فى الإقامة أما مع الأب أو الأم وإن أختار الأم يكون بلا أجر حضانة.
٥_عدم التنازل عن قائمة المنقولات الزوجية فى الخلع ولا فى الطلاق ولا فى الطلاق للضرر وليس لها علاقة.
٦_لا يجوز المطالبة بأجر المسكن أو الحضانة أو الرضاعة الابعد الطلاق وانتهاء العدة يكون الحكم بأثر رجعي من تاريخ شهور العدة “يعنى بعد وقوع الطلاق بثلاث شهور”.

مستشاركم القانوني لمحكمة الاسره

نحن نعترف بأن مشاكل الطلاق او حضانة الاطفال
كثرا ما تولد توتر شديدا لانها تمثل منعطفا هاما في حياة عملائنا. نعي ذلك نعي ذلك جيدا ونعمل علي توفي مناخ مريح, وتقديم يد المساعده لحل كافة مشاكلك. يمكن هدفنا في مساعدتك في الانتقال السلس لمرحله جديده في حياتك

هل يتم الخلع دون حضور الزوج ؟

نعم يتم الخلع دون حضور الزوج , لان فى دعوى التطليق خلعا , لا يشترط موافقة الزوج فى حضور الجلسات , وكذلك لا يشترط سبب محدد لطلب الخلع .
أجراءات الخلع :
• فى حالة رفض الزوج تطليق الزوجة تقوم الزوجة برفع دعوى الخلع , وذلك بعد تحضير الاوراق الاتيه .

المستندات المطلوبة لرفع الخلع :

1. وثيقة الزواج او صورة منها
2. صورة بطاقة الزوجة
3. صور شهادات ميلاد الاطفال
4. توكيل للمحامى
خطوات دعوى الخلع :
• يقوم المحامى برفع دعوى الخلع عن طريق فتح ملف تسوية ولا يشترط حضور الزوج فى الخلع .
• بعدها يقدم المحامى العريضة لتحديد جلسة اخرى بعد جلسة التسوية .
• وفى اول جلسة تحضر الزوجة وتتنازل عن مستحقتها الماليه
• ثم تذهب للخبيرين
• وبعدها يتم عرضها على الحكمين وبعدها يصدر الحكم بالخلع
والسؤال

هل يتم الخلع دون حضور الزوج؟

• لا يشترط حضور الزوج فى الخلع لان الافتراض ان الزوج يرفض الطلاق اصلا ويتمسك بالزوجة .
• واذا حضر الزوج فان المحكمة تعرض عليه الصلح دون البحث فى اسباب الطلاق .

هل يمكن الطعن على دعوى الخلع بالاستئناف ؟

• لا يمكن الطعن على دعوى الخلع بالاستئناف فحكم الخلع الصادر من محكمة اول درجة يكون نهائى ولا يجوز الطعن عليه .

مالفرق بين دعوى الخلع ودعوى الطلاق للضرر ؟

• دعوى الخلع كما ذكرنا لا تحتاج اى سبب لاقناع المحكمة بالطلاق بعكس دعوى الطلاق للضرر التى تحتاج الى اسباب محددة لطلب الطلاق .
• كما ان دعوى الخلع يعتبر وقتها اسرع من دعوى الطلاق للضرر لقلة اجراءات الخلع عن الطلاق للضرر
• وفى الخلع الزوجة تتنازل عن كافة مستحقتها المالية من نفقة المتعة والعدة ومؤخر الصداق بعكس دعوى الطلاق للضرر
• ففى الطلاق للضرر الزوجة تحافظ على كافة مستحقتها المالية من نفقة متعة وعدة ومؤخر الصداق
• كما ان الخلع والطلاق للضرر لا تاثير لهما على قائمة المنقولات ولا على نفقة الاطفال الشهرية
• هل يتم الخلع دون حضور الزوج

كل ما تريد معرفتة عن الخلع

 

الخلع هو فراق الزوجة بعوض يأخذه الزوج منها، أو من غيرها، بألفاظ مخصوصة. ولا يمكن للزوج أن يعود إليها. وتقوم الزوجة بعرض مقدم المهر الذي قبضته من زوجها وتتنازل عن جميع حقوقها المالية وهي أولى الإجراءات الخاصة بنظر دعوى الخلع، والمهر هنا يقصد به المسمى بالعقد، ولكن إذا دفع الزوج أكثر منه قضت المحكمة برد الزوجة القدر المسمى والثابت بوثيقة الزواج، وانفتح الطريق للزوج أن يطالب .بما يدعيه بدعوى مستقلة أمام المحكمة المختصة

 

شروط الخلع

 

 أثار الخلع شرعا

 

 بدل الخلع

 

 إجراءات الخلع القانونية

 

الخلع هو فراق الزوجة بعوض يأخذه الزوج منها، أو من غيرها، بألفاظ مخصوصة. ولا يمكن للزوج أن يعود إليها. سمي بذلك لأن المرأة تخلع نفسها من الزوج كما تخلع اللباس من بدنه. قال تعالى : ﴿هن لباس لكم وانتم لباس لهن﴾، و يباح لسوء العشرة لقوله تعالى: ﴿فإن خفتم ألا يقيما حدود الله فلا جناح عليهما فيما افتدت به﴾ ، وإذا كرهت زوجها، وظنّت أن لا تؤدي حق الله في طاعته جاز الخلع على عوض ويكره مع استقامة الحال، والصحيح أنه يحرم ؛ للحديث : “أيُّما امرأة سألت زوجها الطلاق من غير بأس فحرام عليها رائحة الجنة.”

 

.ولا بأس به في الحيض والطهر الذي أصابها فيه، لأنه صلى الله عليه وسلم: “لم يسأل المختلعة عن حالها”

امتى يكون ليكي حق تطلبي الطلاق او الخلع في القانون

الخلع وحقوق الزوجه وشروطه القانونية لحدوثه
الخلع وحقوق الزوجه وشروطه القانونية لحدوثه

 

أ. شروط الخلع

 

للخلع شروط يجب توافرها، وهي:

 

  1.  أهلية الزوج التي يمكن من خلالها أن يقع الطلاق: أي يكون بالغًا عاقل.
  2. أن يكون عقد الزواج على الزوجة عقدًا صحيحًا. سواءً كانت مدخولٌ بها أو لا.
  3. أن تكون الزوجة ممن يصح تصرفها بالمال، فتكون بالغة وعاقلة وغير محجورٍ عليها ولا أمةً (أي تكون حرة) ولا سفيهة ولا مريضة. فلا يصح خلع السفيهة مثلًا.
  4. أن يكون بدل الخلع له قيمة، بحيث يصلح أن يكون مهرًا. فلا يكون مثلًا خمرًا أو لحم خنزير.
  5. ألا يقترن بما لا يجوز، كاشتراط تأخير دينٍ، أو تعجيله.
  6. أن يكون خلع المرأة برضاها، فإن كانت مرغمة نفذ الطلاق عند المالكية.

 

ب. أثار الخلع شرعا

 

فيترتب على وقوع الخلع ما يلي:

 

  • طلاقٌ بائن: فيقع بالخلع طلاق بائن. ولو لم يكن طلاقًا بائنًا لكان للرجل حق الرجوع فيه. كما أن المقصد من الخلع هو إزالة الضرر عن المرأة، فلو جاز للرجل إرجاعها لما تحققت إزالة الضرر.

 

  • لا ينقص بالخلع عدد الطلاق: فقد ذكر الله تعالى في كتابه الطلاق ثم ذكر الخلع، ثم ذكر الطلاق مرتان.

 

  • لا يعد قضاء القاضي شرطًا لنفوذ الحكم.

 

  • في حال فسدت بعض شروط الخلع لا يبطل الخلع: فمثلًا لو كان

 

  • شرط الخلع هو إبقاء الطفل عند الرجل فترة الحضانة لنفذ الخلع وبطل الشرط.

 

  • وجوب دفع بدل الخلع على الزوجة للزوج.

 

  • ديون الزواج: عند الحنفية تسقط ديون الزوجين تجاه بعضهما البعض بتنفيذ الخلع فيما يتعلق بالزواج، كتتمة المهر والنفقة الماضية وما إلى ذلك، وتبقى الديون العادية يتوجب دفعها لصاحبها. وكذلك نفقة العدة لا تسقط إلا إن شرطا ذلك. بينما ذهبت بقية المذاهب إلى أنه لا تسقط الديون الزوجية بالخلع، إلا في حال نص شرط الخلع على ذلك.

 

  • لا رجعة في الخلع: لا رجعة في الخلع في فترة العدة. إنما يلزمه عقد جديد. فلم تعد تحت سلطانه بعدما افتدت نفسها منه.

 

  • النزاع هل حصل خلع أم لا: في حال ادعت المرأة أنه حصل خلع بينها وبين زوجها، بينما أنكر زوجها ذلك، وليس ثمة من بينة على قول أيهما، فيصدق الزوج، لأن الأصل بقاء الزواج.

 

  • النزاع على المقدار: في حال قال الزوج أنها طلقها بعوضٍ قدره كذا، بينما قالت هي بل طلقتني دون مقابل، فتُصدق المرأة، وتبين منه، ولها النفقة والكسوة والسكنى.

    امتى يكون ليكي حق تطلبي الطلاق او الخلع في القانون

قضايا الطلاق والخلع والنفقه - قضايا الاحوال الشخصيه
قضايا الطلاق والخلع والنفقه – قضايا الاحوال الشخصيه

 

ج. بدل الخلع

 

 

  • عند الحنابلة يكره للزوج أخذ عوض الخلع إن كان سبب الخلع هو نفور الزوج من زوجته. بينما إن كان الأمر يرجع لنفور الزوجة نفسها، فيكره أن يأخذ الزوج عوضًا أكثر من مهر الزوجة، لكن يجوز أن يأخذ أكثر من ذلك، لقوله تعالى: ﴿فلا جناح عليهما فيما افتدت به﴾

 

  • كما يجب أن يكون الخلع مما يمكن دفعه كمهر. وقد أجاز الفقهاء الخلع مقابل منافع وحقوق، كسكن داءٍ ما، أو زراعة أرضٍ زمنًا محددًا، أو إرضاع ولدهما، أو حتى الإنفاق عليه، أو إسقاط نفقة العدة.

 

الخلع في مقابل بعض المنافع والحقوق:

 

  • يصح أن يكون بدل الخلع من النقود، أو من المنافع المقومة بمال، كسكنى الدار وزراعة الأرض زمناً معلوماً، وكإرضاع ولدها أو حضانته أو الإنفاق عليه، أو من الحقوق كإسقاط نفقة العدة

 

  • وفي حال كان الخلع مقابل سكنى العدة فلا تخرج المرأة، لأن سكنها في بيت زوجها في العدة واجب، ليس لها أن تتركه، إنما يمكنها حينها دفع أجرة المنزل تلك الفترة.

 

 

د. الاجراءات القانونية للخلع 

 

المادة 20 من القانون رقم 1 لسنة 2000 م هي الأساس القانونى لنظام الخلع، فبموجب هذه المادة تقرر نظام الخلع كأساس قانونى صحيح وقد سبق وأن أورد المشرع ذكره في لائحة ترتيب المحاكم الشرعية في موضوعين هما المادتين 6، 24 إلا أنه لم يعين في تنظيم تشريعى يبين كيفية تطبيقه وكذا فقد ألغى المشرع لائحة ترتيب المحاكم الشرعية بموجب القانون رقم 1 لسنة 2000 م. وقد أحال نص المادة 20 من القانون رقم 1 لسنة 2000 م إلى نص المادة 18 فقرة 2 والمادة 19 فقرة 1، 2 من ذات القانون في خصوص تعيين الحكمين وسماع أقوالهم.

 

كتابة صحيفة أفتتاح الخصومة 

 

ولا يلزم إيراد بصحيفة الدعوى أسباب الزوجة في طلب الخلع بإيراد الوقائع المؤدية إلى إحداث الضرر الموجب للخلع فيكفى فقط إيراد أنها تبغض الحياة الزوجية وأنه لا سبيل لاستمرار الحياة الزوجية بينهما وتخشى ألا تقيم حدود الله، فالمحكمة التي تنظر دعوى الخلع لا تبحث في أسباب قانونية أو شرعية معينة أو أضرار محدودة، حيث ينحصر في محاولة الصلح بين الزوجين فإن أخفقت وتوافرت شروط الخلع حكمت به. الأصل أن يتراضى الزوجان على الخلع، فيقع الخلع بالاتفاق وهو ما أشارت إلية المادة 20 من القانون رقم 1 لسنة 2000، وإذا رفض الزوج إتمام الخلع يكون للزوجة إقامة دعوى الخلع بطلب أمام المحكمة المختصة، وتقام الدعوى وفقا لقواعد قانون المرافعات. ويتم السير في اجراءات الدعوى بالكيفية التالية

 

عرض المهر 

 

المالية وهي أولى الإجراءات الخاصة بنظر دعوى الخلع، والمهر هنا يقصد به المسمى بالعقد، ولكن إذا دفع الزوج أكثر منه قضت المحكمة برد الزوجة القدر المسمى والثابت بوثيقة الزواج، وانفتح الطريق للزوج أن يطالب بما يدعيه بدعوى مستقلة أمام المحكمة المختصة. أما هدايا الخطبة ومنها الشبكة والهبات ليست جزء من المهر، وبالتالى لا تلتزم الزوجة بردها وتخضع المطالبة بها لأحكام القانون المدني باعتبارها من الهبات وليست من مسائل الأحوال الشخصية، وكذلك منقولات الزوجية ليست جزء من المهر حتى تلتزم الزوجة بردها. ورد الزوجة للمهر أو مقدم الصداق يتم بالعرض القانونى أمام المحكمة ويثبت ذلك بالجلسات أو بإنذار على يد محضر.

 

التنازل عن الحقوق المالية 

 

يكون تنازل الزوجة عن حقوقها المالية فقط دون حقوق أولادها من الزوج حتى ولو كانوا في حضانتها والإقرار بالمخالعة بتنازل الزوجة عن جميع حقوقها المالية والشرعية وهي مؤخر الصداق ونفقة العدة ونفقة المتعة إضافة إلى ردها مقدم الصداق الذي أخذته من الزوج سواء بالعرض بإنذار عرض على يد محضر أو امام المحمة والعرض هنا من ضروريات قبول الدعوى، ويكون هذا الإقرار قبل الفصل في الدعوى والغالب الإقرار بالتنازل أمام محكمة الموضوع ويثبت بمحضر الجلسة وتوقع عليه الزوجة كإجراء إضافى كما يجوز أن تتضمن صحيفة الدعوى هذا الإقرار، على أنه لا يجوز أن يكون الخلع مقابل إسقاط حضانة الصغار أو نفقتهم أو أي حق من حقوقهم كما سبق القول.

 

عرض الصلح 

 

يجب على المحكمة أن تتدخل لإنهاء النزاع بين الزوجين صلحا، ويجب أن يثت تدخل المحكمة للصلح بين الزوجين بمحاضر جلسات على اعتبار أن هذا الإلزام متعلق بالنظام العام كما يجب على المحكمة أن تثبت في أسباب حكمشها أنها عرضت الصلح على الزوجين وإذا كان للزوجين ولد أو بنت وإن تعددوا تلتزم المحكمة بعرض الصلح مرتين بينهما خلال مدة لا تقل عن ثلاثين يوما ولا تزيد عن ستين يوما لمحاولة لم شتات الأسرة.

 

ندب حكمين 

 

الحكمين المنصوص عليهم قانونا قد يكوننا من الأهل أي أهل الزوج واهل الزوجة لتقريب وجهات النظر وان لم يتوافر حكمين ن الأهل عينت المحكمة حكمين من الأزهر الشريف لعلمهم باحكام الشرع ولمكانة علماء الأزهر بين الناس. ينحصر دور الحكمين في دعوى التطليق خلعا في محاولة الصلح بين الزوجين وصولا إلى إنهاء دعوى الخلع صلحا، وعلى ذلك فإن دور الحكمين لا يتطرق غلى تحديد مسؤولية أي من الزوجين عن انهيار حياتهما الزوجية، ومرد ذلك أن دعوى الخلع لا تستند إلى خطأ أو ضرر أحدثه الزوج بزوجته، بل أساسه البغض النفسى للزوج ورغبة الزوجة في إنهاء الحياة الزوجية.ويجب على الحكمين أن ينهيا دورهما في محاولة الصلح بين الزوجين في خلال مدة زمنية لا تجاوز ثلاثة شهور وذلك لإنهاء دعاوى الخلع في مدة قصيرة حرصا على صالح الزوجين وحرصا على صالح الصغار والطبيعة الخاصة بدعوى الخلع.

 

قيام الزوجة بالاقرار امام المحكمة برغبتها في عدم استمرار الحياة الزوحية

 

إقرار الزوجة ببغضها الحياة مع الزوج هذا الإقرار هو آخر مراحل تحقيق دعوى الخلع أمام محكمة الموضوع وهي آخر الإجراءات التي تباشرها المحكمة قبل حجز الدعوى للحكم، ويجب أن يكون هذا الإقرار صريحا ومقيادا بعبارات محددة تقطع بذاتها الدلالة على كراهية الزوجة للحياة واستحالة العشرة وهذا الإجراء هو تنبيه للزوجة إلى خطورة ما تصر على طلبه.

 

حجز الدعوى للحكم متى أستوفت 

 

متى استوفت المحكمة جميع الإجراءات أو المراحل السابقة فإنها تقرر حجز الدعوى للحكم فيها. ولا مفر من الحكم بالتطليق خلعا، متى توافرت شروط الحكم بالخلع ولو ترسخ في عقيدة المحكمة ووجدانها أن الزوج المدعى عليه لم يخطئ ولم يصيب زوجته بأي ضرر أو أذى، وكأن دعوى التطليق خلعا دعوى إجرائية ينحصر دور المحكمة فيها في إثبات عناصره، فالزوجة متى ردت للزوج ما دفعه لها من مهر وتنازلت عن جميع حقوقها الشرعية والمالية له ورفضت الصلح الذي تعرضه المحكمة ومحاولات الصلح التي يقوم بها الحكمان، ضمنت الحكم بالتطليق خلعا.

امتى يكون ليكي حق تطلبي الطلاق او الخلع في القانون

أجراءات رفع دعوى التطليق للخلع
أجراءات رفع دعوى التطليق للخلع

 

نهائية الحكم فى دعوى الخلع 

 

الحكم الصادر في دعوى الخلع يعتبر نهائي وبناء على ما سبق إيراده في وقائع الدعوى كان من المنطقى أن يكون الحكم الصادر بالتطليق غير قابل للطعن عليه بأي طريق من طرق الطعن سواء بالاستئناف أو النقض، لأن فتح باب الطعن في هذه الحالة لا يفيد إلا في تمكين من يريد الكيد بزوجته من إبقائها معلقة أثناء مراحل التقاضى التالية لسنوات طويلة دون مسؤولية عليه حيالها وبعد أن رفع أي عبء مالى كأثر لتطليقها.

 

أرتفاع نفقات الزوج بسبب الخلع

 

حق الزوجة في إنهاء الحياة الزوجية برفع دعوى التطليق خلعا، والتزامها برد مقدم المهر الذي أعطاه لها زوجها دون رد باقى ما أخذته من الزوج، دفع بعض الأزواج للنص في وثيقة الزواج على مقدم صداق كبير يسترد هذا المبلغ إذا أرادت الزوجة إنهاء حياته الزوجية، وهو ما أدى إلى ارتفاع تكاليف الزواج لأداء الزوج مبلغ مالى أكبر كمصاريف توثيق لقاء إثبات مهر أكبر.

 

يعد الزواج والطلاق عقدًا دينيًا قبل أن يكون عقدًا قانونيًا. فمثلًا يقع الطلاق بمجرد كلمة، ولو لم يقدم الرجل ورقةً رسميةً بذلك. لذلك فمعرفة أحكام الخلع الدينية لها أهميتها الكبيرة عند المسلمين.

 

معلومتنا مستمرة نرحب بكافة الاستفسارات
تحياتى
عبد المجيد جابر
محامى احوال شخصية شاطر 01111295644

فأننا كمكتب محاماه متخصصون في:.

1- دعاوي اثبات نسب
2- دعاوي طلاق.
3- الخلع.
4- دعاوي ثبوت علاقه زوجيه.
5- دعاوي نفقه زوجيه
6- دعاوي حضانه الصغير وحفظه وضمه والانتقال به.
7- دعاوي رؤية الصغير
8- دعاوي المتعه ونفقة العده
9- دعاوي نفقة الصغير واجر المكان واجر الحضانه واجر الرضاع
10- دعاوي مصاريف التعليم
11- دعاوي مصارف العلاج
12- قضايا التركات والميراث
13- تسجيل اطفال الزواج العرفي
Leave a comment