المنصه الاولي للاستشارات القانونيه في مصر في كافة التخصصات القانونيه

أنواع الفسخ في القانون المدني ( القضائي ، الإتفاقي ، القانوني) وآثاره

أنواع الفسخ في القانون المدني ( القضائي ، الإتفاقي ، القانوني) وآثاره

0 640

أنواع الفسخ في القانون المدني ( القضائي ، الإتفاقي ، القانوني) وآثاره

أنواع الفسخ في القانون المدني ( القضائي ، الإتفاقي ، القانوني) وآثاره

—————————————-
أنواع الفسخ وهي :-
1- الفسخ القضائي :
وهو يفترض انه لم يُنص في العقد علي الفسخ صراحة ، و بالتالي يلجأ الطرف المضرور من تنفيذ العقد الي القضاء من أجل إلزام الطرف الآخر بتنفيذ الإلتزام او فسخ العقد حسب ما يرتئيه .
2- الفسخ الإتفاقي :
و هو يفترض أن هناك إتفاق بين الطرفين على أن يعتبر العقد مفسوخاً من تلقاء نفسه دون حاجة إلى حكم قضائي عند عدم الوفاء بالإلتزامات الناشئة عنه ، و هذا الإتفاق لا يعفى من الإعذار إلا إذا اتفق المتعاقدان صراحة على الإعفاء منه و هذا ما يعرف (بالشرط الصريح الفاسخ) حيث ان العقد يعتبر مفسوخاً من تلقاء نفسه بمجرد تحقق المخالفة دون حاجة إلي اللجوء إلي القضاء و لكن يلجأ الي القضاء من أجل الحصول علي حكم بتقرير الفسخ و من امثلة ذلك الشرط حن ينص في العقد ” اتفق طرفي العقد علي انه في حالة اخلال احد طرفي العقد بالتزاماته الواردة بالعقد يعتبر العقد مفسوخا من تلقاء نفسه دون حاجة الي انذار او اعذار او أي اجراءات قانونية اخري.
3- الفسخ القانوني :
وهو يكون في العقود الملزمة للجانبين إذا انقضي الإلتزام بسبب استحالة تنفيذه انقضت معه الإلتزامات المقابلة له وينفسخ العقد من تلقاء نفسه ” وهذا ما يُعرف باستحالة التنفيذ حيث أن العقد يصبح مستحيل تنفيذه سواء لأسباب ترجع إلي المتعاقدين أو لأسباب في محل العقد وهنا يعتبر العقد قد إنفسخ بقوة القانون.
_ وللتفرقة بين أنواع الفسخ بإيجاز هي أن #الفسخ_القضائي يستلزم الحصول على حكم من القضاء بالفسخ ولا يكون الفسخ شرطاً بالعقد .
اما #الفسخ_الإتفاقي فإنه يستلزم النص عليه صراحة في العقد ولكن يكون الحصول على الحكم بالفسخ حكماً تقريريا.
اما #الفسخ_القانوني يكون لاستحالة تنفيذ إلتزامات العقد.
آثار الفسخ :-
أما عن آثار الفسخ فهي إعادة المتعاقدين إلي ما كانا عليه قبل التعاقد وإذا استحال ذلك جاز الحكم بالتعويض على الطرف المخل بالتزامه بجبر ما أصاب الطرف الآخر من أضرار .

تابع – أنواع الفسخ في القانون المدني ( القضائي ، الإتفاقي ، القانوني) وآثاره

الفرق بين الفسخ والإنفساخ والتفاسخ :-

_________
الفسخ :- هو إنهاء الرابطة العقدية بناء على طلب أحد المتعاقدين إذا أخل إحداهما بتفيذ التزامه ، فالفسخ أحد جزاءات عدم التنفيذ فإمتناع المستأجر عن دفع الأجرة يعطى للمؤجر الحق فى المطالبة بفسخ العقد لإخلال المستأجر بتنفيذ التزاماته .
التفاسخ :- هو أن يتفق طرفا العقد على الغائة والتحلل من الإلتزامات الناشئة عنه رضائياً وودياً فيما بينهما.
الإنفساخ :- الأصل أن الفسخ لا يكون إلا قضائياً إلا أن المتعاقدين قد يقوما بتنظيم الفسخ فى العقد فى حالة إخلال أحد المتعاقدين بالتزامه ويتحقق متى وضع الأطراف الشرط الصريح الفاسخ بالعقد فيعد ذلك إنفساخاً للعقد .
للتواصل بمكتب حورس للمحاماة علي الأرقام التالية:
01111295644
01129230200
حرصاً من مكتب حورس للمحاماة على هدفه بالسعي في إعادة الحقوق لأهلها وتقديم الخدمات القانونية المتميزة يعلن عن تقديمه للخدمات التالية :
• كتابة كافة أنواع العقود وترجمتها وتسجيلها.
• تأسيس الشركات وتعديلها وفسخها والتخارج منها.
• التعامل مع جميع الهيئات والمصالح الحكومية وتشمل :
* الضرائب العامة وضرائب المبيعات والضرائب العقارية
* السجل التجاري والغرفة التجارية وهيئة الاستثمار
* التأمينات الاجتماعية والشهر العقاري
* مصلحة السجون والأحياء والأجهزة الرقابية
• رفع كافة أنواع الدعاوي وكتابة مذكرات والحضور والترافع في كلٍ من :
* الدعاوي المدنية والإيجارية بكافة أنواعها
* الجنائية والجرائم الإلكترونية
* التجارية والاقتصادية والعمالية
* التعويضات ومجلس الدولة
• تحرير المحاضر وتقديم الطلبات والتظلمات والطعون بأنواعها.
• تحصيل الديون من الشركات والبنوك.
Leave a comment